كيفية تامين المنشات الهامة
كيفية تامين المنشات الهامة
18 سبتمبر، 2020
شركات امن وحراسة بالقاهرة
كيف تتعامل شركات امن وحراسة بالقاهرة فى حالات الهجوم على مؤسسة
24 سبتمبر، 2020

كيف تقوم شركات امن وحراسة فى القاهرة فى بناء نظام المراقبة

امن وحراسة فى القاهرة

نظم المراقبة هي أحد مكونات أو عناصر أي خطة تأمينية ناجحة، وذلك لأن نظم المراقبة تسمح للقائمين بعملية التأمين باستباق الخطر أو التهديد قبل وقوعه، كما تسمح لهم أيضًا بتوثيق أي جريمة أو اعتداء بعد حدوثها، وتسمح كذلك بتوفير إهدار الطاقات البشرية دون داعٍ، وتسمح فوق ذلك بسد الثغرات الأمنية، خصوصًا التي تنتج عن خطأ أو عجز بشري، وهناك شركات امن وحراسة فى القاهرة متعددة تتخصص في تصميم أو بناء نظم المراقبة لتحقيق الأهداف التأمينية للمنشآت أو الممتلكات الشخصية أو العامة، وذلك باتباع خطوات محددة، وبتطبيق معايير خاصة، نتحدث عنها في هذا المقال.

شركات امن وحراسة فى القاهرة

ما هي أهمية بناء نظام مراقبة محكم؟

تتلخص أهمية بناء نظام مراقبة محكم في تحقيق الآتي:

  • رصد الاعتداء أو الخطر قبل وقوعه: 

تسمح نظم المراقبة باستباق الخطر أو الاعتداء ودفعه قبل وقوعه، وذلك لأنها تسمح لأفراد الأمن بالرصد المبكر لأي خطر أو اعتداء، والتحرك سريعًا لاحتوائه قبل وقوعه، لمنع وقوع أي خسائر في الممتلكات أو المنشآت أو المعدات أو الأفراد.

  • توفير الطاقات البشرية:

تسمح نظم المراقبة الإلكترونية بتوفير الطاقات البشرية، وذلك لأن هذه المهمة يلزم لتنفيذها عدد كبير جدًا من رجال الأمن لتأمين جميع الأركان والزوايا والمداخل والمخارج في حال عدم توافر نظام محكم للمراقبة، وهو أمر غير عملي تمامًا، وذو تكلفة مرتفعة أيضًا.

  • مركزية إدارة الخطة الأمنية:

نظم المراقبة المركزية تضع الصورة كاملة في يد فرد واحد، يمكنه من خلالها إعطاء توجيهات موحدة غير متضاربة لجميع أفراد الأمن في أي مكان بالمنشأة للتحرك بصورة معينة للتعامل مع خطر ما أو تفادي مشكلة ما، وفي حال غياب مثل هذا النظام؛ سيكون الوضع أكثر عشوائية، لأن الصورة الكاملة لوضع المنشأة ستكون موزعة على أفراد الأمن ومجزأة بينهم، ولا يمتلك أي منهم صورة كاملة يمكنه من خلالها إصدار أوامر أو توجيهات مركزية للجميع.

  • تفادي الثغرات الأمنية الناتجة عن الأخطاء البشرية:

من الوارد أن يقع فرد الأمن في أي خطأ في أثناء عملية المراقبة أو التأمين، نتيجة للإرهاق مثلًا، أو لأي سبب آخر، لكن نظم المراقبة لا تسمح بمثل هذه الأخطاء، لأنها نظم آلية تعمل على مدار الساعة دون توقف.

  • توثيق الجريمة أو الاعتداء وإيجاد أدلة إدانة قوية للمتهمين:

في حال تمكن المجرم أو المعتدي من النجاح في اعتدائه أو في إيقاع خسائر في المعدات أو الممتلكات أو الأفراد؛ توفر نظم المراقبة المحكمة دليلًا قويًا لإدانته قضائيًا فيما بعد، وضمانًا لعدم إفلاته بجريمته.

 

ما هي خطوات أو مراحل بناء نظام مراقبة محكم؟

مقدمو الخدمات الأمنية من الأجهزة الأمنية الرسمية ومن شركات امن وحراسة فى القاهرة يقومون ببناء نظم المراقبة على خطوات أو مراحل محددة، قد تختلف باختلاف طبيعة المنشأة المستهدفة بعملية التأمين ودرجة أهميتها؛ لكنها في النهاية تحمل الأهداف نفسها، وبالتالي تكون الاختلافات بينها إجرائية أو شكلية فقط، ويظل المضمون واحدًا، ومن أهم مراحل بناء نظم المراقبة:

  • المسح الفني أو الميداني:

وهي أهم مراحل بناء نظم المراقبة، وذلك لأن عملية المسح الفني هي التي تمد الخبير الأمني بكافة المعطيات والبيانات والمعلومات التي يبدأ من خلالها في المرحلة التالية، وهي مرحلة تصميم نظام المراقبة.

  • تصميم النظام بما يحقق المعايير الأمنية المطلوبة:

يقوم الخبير الأمني في هذه المرحلة بتحويل المعطيات التي بين يديه إلى نظام مراقبة محكم، فيحدد نقاط توزيع الكاميرات، وآلية تفعيل النظام، والإجراءات الاحتياطية للتعامل في حال تعطيل النظام الأساسي، وغير ذلك، بهدف تحقيق المعايير الأمنية المطلوبة.

  • تركيب المعدات واختبار النظام:

بعد ذلك يتحول التصميم إلى واقع، عن طريق تركيب المعدات والأجهزة، واختبار فاعلية النظام وكفاءته.

  • تفعيل النظام:

بعد ذلك يتم تفعيل النظام على مدار الساعة.

  • تطوير النظام:

وفي النهاية يستمر تطوير النظام من قبل الخبراء الأمنيين من خلال رصد الثغرات وسدها.

 

للحجز والاستعلام عن خدمات شركة كاسل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *